حيوانات و طيور

تربية القطط حديثة الولادة

تربية القطط حديثة الولادة

كيفية تربية القطط حديثة الولادة إن رعاية القطط وبالأخص حديثي الولادة تستغرق وقتًا طويلًا

ويعتبرها البعض منا عمل شاق، ولكنها في الحقيقة تجربة مجزية للغاية

فأنت تراهم أمام عينيك يتحولون من أطفال منقادين إلى حيوانات أكثر حرية واستقلالية

بادئ ذي بدء، علينا أولًا أن نحدد بعض الملاحظات الظاهرية المرتبطة بعمر القطة

أقل من أسبوع: العينين مغلقتين والأذنان مسطحتين، وقد يظل الحبل السري ملتصقًا.

من أسبوعان وأقل : العيون مازالت مغلقة ولكن في اليوم العاشر قد تبدأ في الفتح كما تبدأ الأذنان في الفتح.

أقل من 3 أسابيع: تتشكل براعم الأسنان وقد تبدأ الأسنان في الظهور وتكون العيون مفتوحة ويبدأ في الزحف.

من 4 أسابيع وأقل: تبدأ الأسنان في الظهور وهنا يمكن تقديم الأطعمة المعلبة.

أقل من 5 أسابيع: من المفترض هنا أن تكون القطة قد اعتادت على الأطعمة المعلبة، مع إمكانية تجربة الطعام الجاف.

أقل من 6 أسابيع: هنا تصبح القطة قادرة على تناول الأطعمة الجافة والجري والقفز.

رعاية القطط حديث الولادة حتى 4 أسابيع

لابد من الحفاظ على دفء حديثي الولادة منذ الولادة وحتى عمر ثلاثة أسابيع

إقرأ أيضا:معلومات عن الجمل

حيث لا تستطيع القطط تنظيم درجة حرارة أجسامهم، مع الأخذ في الاعتبار أن التبريد ضار جدًا

وعند غياب الأم يحتاجون إلى إمداد مستمر بالحرارة الصناعية عن طريق وسادة التدفئة,

يجب الاحتفاظ بالصغار داخل غرفة خالية من تيار الهواء

حتى لا يتعرضون لدرجات حرارة شديدة وانتشار البراغيث والنمل الناري والقراد وغيرها من الحشرات الضارة.

نظافة الصغار حديثي الولادة

هذا أمر ضروري فإن امهاتهم لا تحافظ على الدفء فقط ولكن على النظافة أيضًا

وأثناء التنظيف قد يتبول المولود او يتبرز ولا يستطيع المولود حتى سن 3 أسابيع إزالة القذر بنفسه

ولذا يجب مساعدة المولود عن طريق كرة من القطن أو المناديل المبللة

حيث تمسح الأعضاء التناسلية قبل الرضاعة وبعدها، كما يجب الحفاظ على نظافة السرير وجفافه طول الوقت

لمنع البرودة، وكذلك متابعته إذا كان يحتاج الى الاستحمام فهنا نوصي باستخدام شامبو بدون دموع

ويكون الاستحمام بماء دافئ والتجفيف بمنشفة مرة وبمجفف شعر كهربائي مرة اخرى ولكن على وضع منخفض.

طعام القطط حديثي الولادة

إطعام حديثي ولادة يكون عن طريق الرضاعة الصناعية حتى عمر 5 أسابيع

وهناك تركيبات خاصة بالقطط، حيث أن حليب الأم غير مناسب لحديثي الولادة

إقرأ أيضا:تسمم القطط و الأعراض و طرق العلاج المناسبة

ويجب التغذية بمعدل مرة كل ثلاث أو أربع ساعات

(يمكن تحضير الوجبة الجافة عن طريق خلط التركيبة مع الماء بنسبة 3:1 على الترتيب ويسخن الخليط في الميكروويف ثم يتم حمل القطة بيد واحدة وهو مستلق على بطنه على غرار رضاعة الطفل من أمه بخلاف إطعام الطفل البشري الذي يكون مستلقيًا على ظهره، ضع الزجاجة على فم القطة ودعها ترضع بالوتيرة التي تلائمها، وحرك جبهتها بلين إذا لم ترضع فورُا )

وبمجرد بلوغ الحيوان أربعة أسابيع وعندما تبدأ الأسنان في الظهور تكون الرضعة عبارة عن زجاجة ممتلئة

وعادة ما تكون جاهزة لتناول الطعام المعلب.

رعاية القطط من 4 أسابيع حتى 6 أسابيع

في هذه المرحلة تستطيع القطط تنظيم درجة حرارة أجسامها، فلا حاجة لوسادة التدفئة.

عادة في هذه المرحلة ستبدأ القطط في استخدام صندوق الفضلات

ولكنه يحتاج إلي تنظيف وجهه بقطعة قماش مبللة بعد الرضاعة

وعادة يبدأ الصغير في تنظيف نفسه بعد الرضاعة حينما يبلغ 5 اسابيع

يمكنك تقديم الأطعمة المعلبة بعد أن اعتادت القطط على الطعام الجاف

كما يمكنك تقديم الطعام البشري (دجاج / لحم بقري) وتكن الوجبة دافئة

وذلك في حدود من أربع إلى خمس مرات يوميًا إذا كنت توقفت عن الرضاعة بالزجاجة

إقرأ أيضا:تسمم القطط و الأعراض و طرق العلاج المناسبة

أما في حالة مازلت تعتمد على الزجاجة فيمكن تقديمها في اول الأمر مرتين يوميًا واستمر بالزجاجة مع الوجبات الاخرى، يتم التقدم تدريجيًا في تقديم الطعام الجاف وتقليل الرضاعة بالزجاجة

وعند بلوغ 5 أسابيع يقدم وعاء من المياه في جميع الاوقات ويكون الإطعام أربع مرات يوميًا.

العناية الطبية بالقطط حديثي الولادة

لابد من استشارة الطبيب البيطري في أي فترة منذ الولادة.

الأعراض المرضية للقطط حديثي الولادة

وحتى إلى ما بعد الـ 6 أسابيع، خاصًة في حالة لوحظ بعض الاعراض التالية:

  • الحركة الدموية او المائية أو الرخوة للأمعاء.
  • التبول الدموي والإجهاد المتكرر.
  • تساقط شعر الجلد أو الخدش أو الرائحة.
  • العيون نصف مغلقة / جافة لمدة تزيد عن يوم واحد.
  • اهتزاز الأذن / لون أسود أو رائحة داخل الأذن.
  • أعراض كالبرد والعطس وإفرازات الأنف والسعال.
  • القيء / نقص الشهية.
  • المظهر الهذيل / السلوك الفاتر.
  • في حالة رؤية أي ديدان بالمستقيم أو البراز.

لماذا تموء القطط عند ولادتها ؟

ويرتبط بموضوعنا اليوم عن رعاية القطط حديثة الولادة نقطة محورية غاية في الأهمية

ألا وهي مواء القطة من ألطف الأصوات وأكثرها روعة على الإطلاق.

تموء القطط لأسباب مختلفة كثيرة وتتغير تلك الأسباب بتغير عمر القطة.

القطط حديثة الولادة

والتي تتمتع بصحة جيدة تموء عند ولادتها وتعتبر القطط المواء وسيلة التواصل بينها وبين أمهاتها

فهم يموؤون ليخبروا أمهاتهم أنهم جائعون أو وحيدون أو خائفون أو لشعورهم بالبرد

وعندما تترك الأم صغارها من وقت لآخر إما للتغذي أو للتبرز ولا يعيدها لصغارها إلا موائهم.

القطط البالغة

تتمتع بحاسة سمع قوية لأجل أن يستمر التواصل بينها وبين صغارها

ويجب التنبيه على أنه إذا كان مواء القطة الصغيرة مستمر وبدون داع كأن تكون دافئة وتتمتع بصحة جيدة ووالدتها بجوارها، حينئذ يمكن استشارة الطبيب البيطري.

كيفية تربية القطط حديثة الولادة وأهم التحذيرات

ونختم موضوعنا اليوم ببعض التحذيرات والممارسات الخاطئة أثناء تربية القطط

والتي تؤدي في أسوأ الأحيان للوفاة المبكرة

تلاشي القطط” هو مصطلح يطلق ويقصد به الموت المبكر للقطط الصغيرة

وقد يرتبط هذا بعوامل كثيرة بعضها يقوم على الجهل أو الإهمال غير المقصود من قبل المربي

هناك بعض العوامل المتعلقة بالولادة مثل (نقص الأكسجين / الصدمات / انخفاض حرارة الجسم / عسر الولادة )

والتي تكون – في حال حدوثها – ذات مخاطر أعلى للوفاة المبكرة وهناك أيضًا عوامل أخرى

مثل (أكل لحوم البشر / زيادة الوزن لدى الامهات / نقص الحليب / التهاب الضرع / إهمال الضرع )

كيفية تربية القطط حديثة الولادة وتجنب التشوهات الخلقية لدى القطط

هو عيب جسدي موجود منذ الولادة، وقد تكون هذا العيوب وراثية أو بسبب التعرض لبعض العقاقير أو الامراض

التي تسبب عيوبًا في الجنين النامي وهي مثل (الحنك المشقوق / الفتق السري / عيوب الهيكل العظمي)

والتي في العادة قد تؤدي إلى ولادة جنين ميت أو لــ ” تلاشي القطط” وقد ترتبط تلك العيوب بزواج الأقارب

حيث يزيد احتمال الإصابة بالأمراض الوراثية وظهور الاضطرابات الخلقية بشكل متكرر للقطط ذات النسب.

كيفية تربية القطط حديثة الولادة والتغذية الغير الملائمة للأم

من المهم جدًا الاهتمام بنظام غذائي قوي ومفيد ليس فقط للصغير ولكن للأم أيضًا

والمتطلبات الغذائية للأم مرتفعة جدًا حتى تستطيع مواصلة إنتاج الحليب وبنفس الجودة المطلوبة

ويتطلب ذلك توفير طعام قطط تجاري عالي الجودة ومصمم خصيصًا لصيانة الإرضاع

كما أنه هناك بعض الصفات الغير مطلوب توافرها في الأم حتى تقوم بواجباتها نحو صغارها

مثل (كبر السن / العصبية / المصابات بأحد الأمراض الجهازية).[1]

السابق
فوائد الموز الأحمر المذهلة
التالي
ماذا تأكل القطط الصغيرة من طعام البيوت